المعرض الزراعي الدولي للدواجن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

معرض الشرق الأوسط للدواجن هو القلب التجاري لصناعة الدواجن في المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي، والمنصة الأقوى للإنتاج الحيواني في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

بدعم ورعاية وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمملكة العربية السعودية وهي الجهة الحكومة العليا المشرعة والمنظمة للقطاع الزراعي السعودي وتقدم وزارة البيئة والمياه والزراعة التسهيلات للمستثمرين في القطاع الزراعي السعودي بشكل عام و في قطاع الدواجن على وجه التحديد كمنح الأراضي الزراعية لإقامة مشاريع الدواجن و منح التراخيص وتقديم الاستشارات الزراعية والإرشاد البيطري والحيواني

كما تدعم منظومة البيئة والمياه والزراعة قطاع الدواجن بالقروض التمويلية التي يقدمها صندوق التنمية الزراعية للتوسع في المشاريع القائمة أو الاستثمار وإنشاء مشاريع جديدة في قطاعات إنتاج الدجاج اللاحم و دجاج إنتاج بيض الاستهلاك (بيض المائدة) وكذلك دعم مشاريع إنتاج صيصان اللاحم والبياض وإنتاج جدود الدواجن والتي تسعى فيها منظومة البيئة والمياه والزراعة إلى المساهمة في تعزيز الأمن الغذائي للمملكة و تحقيق الاكتفاء في الذاتي بنسبة 80% خلال السنوات المقبلة بما يتوافق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 والخطة الاستراتيجية الوطنية الزراعية.

هذا ويأتي معرض الشرق الأوسط للدواجن ليساعد المستثمرين ورجال الأعمال على التواصل وخلق علاقات عمل جديدة وضرورية لتوسعة أعمالهم التجارية والالتقاء بنظرائهم من المنطقة. يستعرض رواد صناعة الدواجن في معرض الشرق الأوسط للدواجن أحدث الابتكارات والتقنيات والحلول التي تساهم في تطوير وتعزيز صناعة إنتاج دجاج اللحم وبيض المائدة وأحدث معدات وتجهيزات مزارع وحظائر الدواجن.

كما يستضيف معرض الشرق الأوسط للدواجن مستثمرين ورجال أعمال من مختلف دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لبحث التعاون التجاري والتبادل العلمي مع العارضين من شركات محلية وعالمية ذات ريادة في صناعة الدواجن.

يقام المعرض على مساحة 8000 متر مربع ويستهدف 6000 زائر من المنطقة كما يشارك فيه أكثر من 120 عارضاً و300 علامة تجارية في مختلف مراحل الإنتاج في صناعة الدواجن من التغذية إلى الغذاء.